مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : تشرين1/أكتوير 2016
الأحد, 30 تشرين1/أكتوير 2016 20:34

أضواء على معركة استعادة الموصل

منذ بدء العمليات العسكرية لاستعادة الموصل من تنظيم الدولة، يوم الاثنين 17/10/2016، تدور أحاديث قصيرة عند عدد من الموضوعات التي برزت مع بدء المعركة، منها: مسألة النازحين المتوقع خروجهم من الموصل، حيث تضاربت التوقعات في تقدير هذا العدد بين منظمات اللاجئين، فمنهم مَنْ قدّر العدد بمائة الف، وآخر قال: مئتي ألف، وبالغ آخرون

الخميس, 27 تشرين1/أكتوير 2016 06:30

نظرة في جريدة الراية العدد (101)

 
أمريكا زعيمة الإرهاب ولا تريد الخير للمسلمين في سوريا والعراق!
تقديم الأستاذ خالد الأشقر (أبو المعتز)
 
 

منذ أن تم فصل الدولار عن الذهب عام 1971 بعد إلغاء أمريكا اتفاقية بريتون وودز من طرف واحد، عمدت أمريكا إلى استعمال البترول كغطاء للدولار حيث تمكنت من جعل الدولار العملة الرئيسية لبيع البترول في الأسواق العالمية، وقد نجحت عام 1973 بإقناع

نشر في شؤون الامة

إن حضارة قامت على أهواء البشر التي لا تستقر على حال، وعقيدةٍ باطلةٍ كفصل الدين عن الحياة، وعقلٍ إنسانيٍ محدودٍ افترض خطأً أن الصراع على الموارد هو الأساس، وأن البقاء للأقوى... جديرةٌ بألا ينتج عنها غير الشرور والأزمات، وخراب المجتمعات وما يجره على البشرية من ويلاتٍ وآهات. وكل ذلك متجسدٌ - ولا شك - في زعيمة الإرهاب العالمي أمريكا... فلا ينبغي إذاً - والحال هذه - أن نحسن الظن بها مهما ادعت أو وعدت بأن ما تقوم به من جهود سياسيةٍ وحربيةٍ يراد به خيرٌ أو صلاحٌ لأهل الموصل خاصةً والعراق عامة، وكذا لأهل سوريا أو سواها من بلاد المسلمين... ذلك أن مقياسها في الحياة إنما هو مصلحتها فحسب، ولو أدى ذلك إلى إحراق العراق وأهله..!، وقد فعلت كل ما في وسعها لتدمير بلدٍ كان آمناً وتمزيقه شر ممزق، باحتلالٍ بغيضٍ فرض بالقوة العسكرية المفرطة فكانت محصلته أن ﴿جَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ﴾.

 

نشر في شؤون الامة

بعد ما يقرب من ست سنوات على انطلاق ثورة الشام، ما زال ما يسمى "المجتمع الدولي" يلعب دور العاجز المسكين، الذي ليس بيده أن يقدم لشعب أبادته طائرات الإجرام الروسي وأنهكته صواريخ أسد المجرم، سوى الإدانة والاستنكار، إلا أن الحقيقة الصارخة

نشر في شؤون الامة

يواصل الغرب إظهار حقده على الإسلام بصور وأشكال وأساليب شتى... وكلما ترسخت قناعتهم أن دولة الإسلام قادمة لا محالة، يزداد هلعهم وخوفهم منه. وكما كان هناك غزو ثقافي وفكري للبلاد الإسلامية، كانت هناك أيضا حرب وتضييق على المسلمين القاطنين في بلاد الغرب متذرعين بما يسمى مكافحة (الإرهاب) ومحاربة التطرف... فكانت حملات التشويه وإثارة الكراهية والقوانين المعدّة للتضييق عليهم في لباسهم وشعائرهم الدينية ومدارسهم وجمعياتهم وأحيائهم، وازدادت حملات مداهمة البيوت والمساجد، والاعتقال وتلفيق قضايا، وتضييق على الملتحين ولباس المسلمات، وإصدار قوانين عنصرية تستهدف المسلمين دون غيرهم من أصحاب الديانات الأخرى. وتم اختراق خصوصياتهم وحبس حرياتهم ومصادرة أموالهم بأقل الشبهات. وكذلك منع بناء مساجد ورفع الأذان، والتدخل في بعض الشعائر مثل الذبائح حسب الطريقة الإسلامية، أو دفن موتاهم وفقاً لأحكام الشرع. وتضييق في ممارسة العبادات في العمل مثل الصلاة والصيام واللباس الشرعي للنساء.

 

نشر في أوروبا

(الحلقة الثانية)

حين تُنحّي العلمانيةُ القيمَ إبان الحكم على قضية ما فإنها تدخل الإنسان في العبثية، فالمرء العاقل إذ يقوم بفعل ما، فلا بد له من "قصد" من وراء قيامه بهذا الفعل، وهذا القصد هو "القيمة" التي يريد تحقيقها حين قيامه بهذا الفعل، ولذلك كان حتماً أن تكون لكل عمل قيمة يراعي الإنسان تحقيقها حين القيام

لم يكن وقف روسيا القصف الجوي مؤقتا على حلب قبيل اللقاء الثلاثي بين بوتين وميركل وأولاند سوى محاولة لتخفيف حدة التوتر بين روسيا وأوروبا، وتسهيلا لانعقاد اللقاء، وكما ورد في جواب السؤال الصادر عن أمير حزب التحرير العالم الجليل عطاء بن خليل أبو الرشتة في 20/10/2016م، إلا أن موقف روسيا ودورها الذي تلعبه خدمة لأمريكا لم يتأثر بالضغوط الأوروبية من قبل كما لم يتأثر موقف بوتين بعد لقائه بميركل وأولاند على الرغم من محاولتهما ذلك فقد (قالت مصادر أوروبية اطلعت على ما دار في قمة برلين الثلاثية، إن بوتين "بقي حازما في مواقفه ولم يقدم أي تنازل". وبعد مناقشات وصفتها هذه المصادر بأنها كانت "حادة"، قبل الرئيس الروسي (ولم يقدم وعدا) بالنظر في إمكانية تمديد العمل بالهدنة، وذلك من أجل هدف إنساني بحت. والصادم في كلام بوتين لهولاند وميركل، أنه شَّبه وضع حلب بما كان عليه في مدينة غروزني، عاصمة جمهورية الشيشان، عندما كانت، وفق بوتين، تحت سيطرة "الإرهابيين". وقال الرئيس الروسي: "سنطبق في حلب ما طبقناه في غروزني"، أي استخدام القوة المطلقة لحسم الوضع، الأمر الذي فهمه المسؤولان الأوروبيان على أنه "حازم" في سعيه لحسم معركة حلب عسكريا.) (صحيفة الشرق الأوسط 21/10/2016).

 

أعلنت حكومة جنوب السودان أن رياك مشار؛ النائب السابق لسلفاكير ميارديت؛ رئيس دولة جنوب السودان، لم يعد لديه أية فرصة للعب دور سياسي في الجنوب، وقال المتحدث الرئاسي (أتيني ويك) لـ بي بي سي، (إن مشار ليس له مكان هنا، ولا يجب أن يعود قبل الانتخابات

الأربعاء, 26 تشرين1/أكتوير 2016 00:15

101-جريدة-الراية-العدد

جريدة الراية العدد 101  الأربعاء 25 من محرم 1438 هـ/ الموافق 26 تشرين الأول / أكتوبر 2016 م

الصفحة 1 من 7