شعبان معلم

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

تشكل كينيا أكبر اقتصاد في شرق إفريقيا وهي الآن غارقة في صراع سياسي آخر بعد انسحاب المعارضة من الانتخابات الجديدة المزمع إجراؤهافي 26 تشرين الأول/أكتوبر 2017. وقال رايلا أومولو أودينغا (72 عاما) إن انسحابه سيعطي اللجنة المستقلة للانتخابات والحدود وقتاً كافياً لإدخال إصلاحات من شأنها أن تساعد على إجراء انتخابات أكثر مصداقية. وقد أدى انسحاب أودينغا من الانتخابات الرئاسية المعادة إلى إدخال البلد في أزمات سياسية ودستورية.

 

أعلن الرئيس الصومالي المنتخب حديثاً محمد عبد الله فرمانجو أن الصومال هي بلد حرب، وجاء الإعلان الذي صدر يوم الخميس 5 نيسان/أبريل 2017 في ظل تفاقم انعدام الأمن، حيث تم مؤخراً الإبلاغ عن تفجير كبير في العاصمة مقديشو نتج عنه مقتل سبعة أشخاص. وفي إعلانه ارتدى فرمانجو زياً عسكرياً وحث المقاتلين الشباب على الاستسلام حيث قال: "نقول للمقاتلين الشباب الذين غسلت أدمغتهم أن لديهم مهلة مدتها 60 يوماً لوضع أسلحتهم التي يستخدمونها ضد أهلهم ويأتوا إلينا". (الجزيرة)

 

عقدت انتخابات الرئاسة الصومالية يوم 8 شباط/فبراير 2017 في قاعة داخل مطار آدم عدي الدولي، في مقديشو، وانتخب البرلمانيون محمد عبد الله محمد "فرماجو"، رئيس وزراء الصومال السابق بين عامي 2011 و2015 ومؤسس الجناح السياسي/ حزب تايو. فاز محمد بالانتخابات بـ 184 صوتا من أصل 328 صوتا. وفيما وصف بأنه انتقال سلمي للسلطة بعد أن اعترف

في 17 من كانون الثاني/يناير 2015، أقر برلمان الكونغو قانونا انتخابيا يحتاج إحصاء سكانيا عاما قبل الانتخابات المقبلة. (كان من المقرر أن تكون الانتخابات عام 2016). في 19 من كانون الثاني/يناير انطلقت احتجاجات قادها طلبة من جامعة كينشاسا. وقد بدأت هذه الاحتجاجات في أعقاب الإعلان عن قانون مقترح من شأنه أن يسمح لكابيلا بالبقاء في السلطة إلى أن يجري إحصاء

قام وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم الاثنين بزيارة تمتد ليوم واحد في 22 آب/أغسطس إلى كينيا حيث التقى كبار المسؤولين الحكوميين بمن فيهم الرئيس أوهورو كينياتا. وقد ركزت زيارته إلى كينيا على العديد من القضايا ولكنها تناولت بشكل رئيسي قضايا مكافحة (الإرهاب) وعملية السلام في جنوب السودان والتحول

بدأت قمة الاتحاد الأفريقي السادسة والعشرين أعمالها يوم السبت 30/01/2016 في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا تحت شعار "عام حقوق الإنسان".

مضت ستة أشهر الآن على اندلاع موجة العنف، بعد إعلان الرئيس بيير نيكورونزيزا ترشحه لولاية ثالثة. في انتخابات شهر تموز/يوليو المتنازع عليها والتي قاطعتها المعارضة، فاز نيكورونزيزا، وهو من قبيلة هوتو العرقية الكبرى في البلاد، بولاية ثالثة. ولقد وردت الأنباء عن مقتل 200 شخص منذ نيسان/أبريل، كما وحدثت حالات متعددة من الاعتقالات التعسفية والقتل خارج إطار القانون وتصاعدت خطابات الكراهية من القادة السياسيين مما ولد الخوف من القتل الجماعي، وقد أدى هذا الوضع إلى فرار أكثر من 210000 شخص من البلاد.

 

الأربعاء, 05 آب/أغسطس 2015 03:00

أضواء على جولة أوباما في أفريقيا

أنهى الرئيس الأمريكي باراك أوباما، يوم الأحد 26 تموز/يوليو 2015، زيارته إلى كينيا التي استمرت لمدة ثلاثة أيام. ثم قام يوم الاثنين 27 تموز/يوليو 2015، بزيارة إلى إثيوبيا حيث ألقى يوم الثلاثاء خطابا في قمة الاتحاد الأفريقي. وقبل زيارته، استضاف في واشنطن محمد بخاري، رئيس جمهورية نيجيريا الاتحادية المنتخب حديثا. فيما التقى بخاري في أمريكا أيضا بعض المسؤولين في السياسة الأمريكية. وبذلك يكون أوباما أول رئيس أمريكي يقوم بجولة في كلا البلدين أثناء توليه مهامه. وقد ردد في كلا البلدين القول بأن "أفريقيا في نمو" لكنها "تواجه تحديات الإرهاب"، وأيضا "انتهاك حقوق الإنسان والفساد". وكعادته تطرق إلى الديمقراطية خلال كامل رحلته.

قام وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بزيارة إلى الصومال يوم الثلاثاء 5 أيار/مايو 2015. وفي يوم الأربعاء أي في اليوم التالي قام كيري بزيارة جيبوتي واجتمع مع الرئيس إسماعيل عمر جيلة ووزير الخارجية محمود علي يوسف. ثم التقى بكبار المسؤولين بالجيش الأمريكي في معسكر ليمونير.

فاز محمد بخاري في انتخابات 28 آذار/مارس، وهو مسلم ينحدر من مناطق الشمال النيجيري يبلغ من العمر 72 عامًا. وبهذا الفوز يصبح بخاري أول مرشح للمعارضة يتغلب على خصمه الرئيس المنتهية ولايته غودلاك جوناثان.