د. عبد الله روبين

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

إن التحديات التي تواجه قيادة الرئيس ترامب في ازدياد مستمر، وقد كتبت مقالات اتهام ضده. حيث إن حق الاتهام هي سلطة يتم منحها بموجب المادة الثانية القسم 4 من دستور أمريكا، الذي ينص على أنه "يتم إقالة أي من الرئيس أو نائب الرئيس أو أي من الموظفين المدنيين في الولايات المتحدة عن مناصبهم في حال تم اتهامهم أو إدانتهم بجريمة كالخيانة أو الرشوة، أو غيرها من الجرائم الكبيرة والجنح". ويحتفظ مجلس النواب بسلطة الإقالة

في تاريخ 21 تشرين الأول/أكتوبر، أعلن الرئيس الأمريكي ترامب أن أمريكا قد وصلت إلى "مفصل حاسم في حملتنا العالمية لهزيمة داعش وأيديولوجيتها الشريرة"، ومع ذلك، على الرغم من الهزائم الكبيرة التي مني بها تنظيم الدولة، وخسارة مدينة الرقة في سوريا لصالح قوات سوريا الديمقراطية (قسد) المدعومة من أمريكا، فإن أمريكا لا تزال بعيدة جدا عن الحل السياسي في سوريا. وقال ترامب

تملك أمريكا تاريخًا استعماريًا طويلًا وقبيحًا، ولكن في الوقت الذي يحاول فيه معظم السياسيين الأمريكيين تغطية جرائمها الاستعمارية، فإن الرئيس الأمريكي الحالي يتباهى بكل فخر. ففي أعقاب الهجوم الإرهابي الأخير الذي أسفر عن مقتل 13 شخصًا في برشلونة، في إسبانيا، كتب ترامب على موقع تويتر: "أدرس ما قام به الجنرال الأمريكي بيرشينغ لـ(الإرهابيين) عندما تم القبض عليهم. لم يكن هناك أي (إرهاب) إسلامي راديكالي 35 عاما بعدها!". وكانت

كانت السيارة التي يقودها النازي الجديد (جيمس أليكس فيلدز) قد هاجمت حشداً من المتظاهرين المعارضين خلال تجمع "الاتحاد اليميني" الخاص بالمجموعات القومية اليمينية وغيرها من الجماعات اليمينية في بلدة (شارلوتسفيل) بولاية فرجينيا ف 

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن 755 من موظفي السفارة الأمريكية "يجب أن يوقفوا نشاطهم في الاتحاد الروسي" اعتبارا من الأول من أيلول/سبتمبر. ويأتي هذا التصعيد في التوتر الدبلوماسي بعد توقيع ترامب على مجموعة جديدة من العقوبات على روسيا، والتي أقرها الكونغرس بأغلبية ساحقة من الجمهوريين والديمقراطيين، واضطر ترامب لقبول قرارهم. واشتكى ترامب في الثالث من آب/أغسطس

الأربعاء, 28 حزيران/يونيو 2017 00:15

الرأسمالية تركت بريطانيا في حالة من الصدمة

لا يهتم النظام الرأسمالي بشؤون غالبية الشعب من أجل تحقيق مصالحالأثرياء الخاصة. فهو يهتم فقط في أن يكون عامة الناس أصحاء ومتعلمين كفاية ليتمكنوا من تقديم الخدمات اللازمة لجعل الأثرياء أكثر ثراء، ولا شيء أكثر من ذلك. وفي بعض الأحيان كان فشل

وَفْقًا لما نقلته صحيفة نيويورك تايمز عن مسؤول أمريكي أن ترامب صرح: "لقد طردت رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالية (إف بي آي) لأنه كان مجنوناً، وهو حقاً عمل جنوني" وأضاف: "لقد واجهت ضغوطاً كبيرة بسبب روسيا". إن هذه الكلمات غريبة من رئيس أمريكي ليقولها لوزير الخارجية الروسي والسفير الروسي في أمريكا بعد يوم واحد من طرد رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالية.

الصواريخ والتجارة باتت مواضيع ساخنة بين أمريكا والصين، والعالم يترقب لمشاهدة ما سيحدث عندما استضافترامب الرئيس الصيني (شي جين) في القمة التي ستستمر يومي السادس والسابع من نيسان/أبريل الجاري. قبل انتخابه أصر ترامب على أن الصين عدو لهم. وقال المسؤول الرسمي للعسكرية الصينية

نقلت صحيفة نيويورك تايمز بحثاً عن معهد كاتو تبيّن فيه أنه "خلال الفترة بين عامي 1975 و2015، فإن رعايا الدول السبع التي حظر ترامب السفر منها، لم يقتلوا أي أمريكي!" تلعب الإدارة الأمريكية الجديدة على مشاعر الخوف عند رعاياها إلى حد لم يسبق له مثيل، ولقد كان ترامب وفريقه مشغولين على

عانت أوروبا ولقرون من تهديد الصراعات الدموية والتي وصلت إلى مستويات لا مثيل لها من التدمير أثناء الحربين العالميتين في القرن الأخير. إلا أن تأسيس الاتحاد الأوروبي، وتوحيد العملة الأوروبية جعلت الدول الأعضاء الـ 28 يتمتعون بقوة اقتصادية، وأبعدت عنهم هاجس الحروب بينهم، بينما قامت الولايات المتحدة بتأمينهم ضد روسيا. إلا أن إدارة الرئيس الجديد للولايات المتحدة، دونالد ترامب، العدوانية تثير مخاوف

الصفحة 1 من 3