بلال المهاجر

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

ألغى رئيس الوزراء الباكستاني المعزول عمران خان مسيرة احتجاجية لأنصاره يوم الخميس بعد اشتباكات مع الشرطة أمام البرلمان، لكنه حذر من أنهم سيعودون ما لم تدعُ السلطات إلى إجراء انتخابات في غضون 6 أيام، وجاء ذلك بعد منع الحكومة

الأربعاء, 20 نيسان/أبريل 2022 00:15

كلمة العدد أسباب الإطاحة بعمران خان

 

في سابقة من نوعها صوّت البرلمان الباكستاني يوم السبت الثالث من نيسان/أبريل 2022م بالموافقة على إقالة رئيس الوزراء عمران خان من منصبه، وقال رئيس مجلس النواب إن أحزابَ المعارضة تمكنت من الحصول على 174 صوتاً في البرلمان المُؤلف من 342 نائباً لدعم اقتراح سحب الثقة، ما منحها الأغلبية في التصويت، واتهمت المعارضة عمرانَ بأنه غير كفء في إدارة شؤون البلاد، حيث ارتفعت نسبة البطالة وازداد التضخم. وبصرف النظر عن الأسباب التي ساقتها المعارضة، إلا أنّ هناك ألف سبب يمكن أية معارضة من المطالبة بتنحيته، ومرد ذلك لا يعود إلى شخص عمران أو حزبه حديث التشكيل، بل يعود إلى النظام نفسه القائم على العلمانية الفاسدة، خصوصاً عندما تكون العلمانية مقتصرة على إبعاد الإسلام عن

يعيش العالم هذه الأيام حالة من الفوضى السياسية والاقتصادية والاجتماعية والصحية وصلت عنان السماء، ولم تستثنِ هذه الفوضى أيّ بلد من بلدان العالم، في الشرق أو الغرب، في البلاد الإسلامية أو في الدول الغربية، وقد أعلن العالم مجتمعا

 

ليس من المبالغة القول إن قضية كشمير تتشابه إلى حدّ كبير مع قضية فلسطين، تشابهاً يصل حدّ التطابق من ناحية التفريط في الأرض لصالح العدو وفي التصريحات والتعبيرات المستخدمة من السياسيين الذين يدّعون تمثيلهم للقضيتين

 

منذ افتتاح الرئيس الباكستاني عمران خان لمؤتمر (إسلام أباد الأمني: معاً من أجل أفكار 2021) وخطابه فيه، وما تبعه في اليوم التالي من خطاب لقائد الأركان الجنرال خان في 17 من آذار/مارس 2021م، منذ ذلك اليوم ولغاية يومنا هذا، يسير النظام بشقيه السياسي والعسكري بخُطا حثيثة لتنفيذ ما جاء في المؤتمر، وخصوصا ما جاء في خطاب الرجل الأول والحاكم الفعلي في النظام، قائد المؤسسة العسكرية الجنرال باجوا، الذي بدأ النظام بقيادته بالحوار 

لطالما تغيرت وتبدلت أساليب الكفار في هجومهم على الإسلام والمسلمين، ابتداءً من كفار قريش، مرورا بالحروب الصليبية، وانتهاء بالغرب المستعمر وحربه على الإسلام التي سماها (الحرب على الإرهاب)، ولم تكن أي من هجماتهم صراعا فكريا بين حضاراتهم البشرية والحضارة الإسلامية الإلهية، فالحضارات البشرية 

الأربعاء, 21 تشرين1/أكتوير 2020 00:15

هرطقات ماكرون تفضحها أزمات الغرب وفرنسا

اعتاد الغرب، حكاماً ومفكرين ومتطرفين على الإساءة للإسلام ومقدساته وحرماته وهم يعلمون يقينا أنه لن يرد عليهم أحد من حكام المسلمين الرويبضات، أو من جيوشهم الرابضة المكبلة بسلاسل هؤلاء الحكام، أو من علماء المسلمين

 

لم يمر على البشرية في العصر الحديث جريمة ببشاعة جرائم الصرب في يوغوسلافيا، حيث اقترفت مختلف الجرائم البشعة بحق المسلمين فيها، وما جعلها الأكثر بشاعة في التاريخ

الأربعاء, 20 أيار 2020 00:15

معاناة كشمير: أما لها من نهاية؟!

وقعت اشتباكات عنيفة بين مئات المتظاهرين والقوات الحكومية الأربعاء في الشطر الهندي من كشمير، بعد مقتل الشاب مهر الدين بير شاه، 25 عاما، بينما كان يقود سيارته عندما أطلقت عناصر من قوات هندية

الأربعاء, 06 أيار 2020 00:15

رمضان وأهميته في حياة المسلمين

ما إن تصفّد الشياطين حتى ينكشف الحجاب بين المسلمين وخالقهم الله سبحانه وتعالى، فتزول وساوس الشيطان عن أذهان المسلمين، فينكبوا على كل عمل يرضي الله سبحانه وتعالى، من صيام وقيام وتلاوة للقرآن، وهذه الأعمال هي الأعمال التي يعرفها أغلب المسلمين ومتاحة لهم ومسموح لهم القيام بها

الصفحة 1 من 4