غادة عبد الجبار أم أواب

غادة عبد الجبار أم أواب

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

نقلا عن وكالة الأنباء السودانية تنظم الهيئة الوطنية لمكافحة الإرهاب، وفي إطار مشروع الشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ضمن برنامج "معا ضد التطرف العنيف"، ورشة بعنوان "نحو رؤية وطنية لمكافحة والتصدي لخطاب الكراهية"

 

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية على لسان سامانثا باور المديرة التنفيذية للوكالة الأمريكية للتنمية الدولية وقوفها مع إنشاء قوات مسلحة سودانية موحدة ومهنية تجمع الجيش والدعم السريع وقوات حركات الكفاح المسلح تحت قيادة واحدة في السودان، وأكدت أن الولايات المتحدة ستقف مع السودان دوما ما واصل الطريق على مبادئ السلام والحرية والعدالة والمساواة والديمقراطية، وقالت إن بلادها تريد أن تساعد وتساهم مع السودان في استغلال

الأربعاء, 14 تموز/يوليو 2021 00:15

النفاق الغربي وازدواجية المعايير

أكدت اللجنة التسييرية لمشروع "دعم التحول الاقتصادي في السودان" وهم صندوق النقد الدولي، واللجنة الفنية للمركز الإقليمي للمساعدة الفنية للشرق الأوسط (ميتاك)، والبنك الدولي، وفرنسا، وبريطانيا، وألمانيا وهولندا التزام الاتحاد الأوروبي تجاه الإدارة المالية العامة واستقرار القطاع المالي وتنسيق المساعدات، حيث قدم الشركاء المنفذون للبرنامج وهم مؤسسـة خبـراء فرنسا، ومعهد التنمية نتائج دراساتهم الرئيسية لمساعدة حكومة السودان على إدارة الشئون الاقتصادية بصورة سليمة.

 

في اليوم الثاني للتظاهرات التي عمت السودان، كشفت لجنة التمكين عبر مؤتمر صحفي عن ملامح المخطط التخريبي الذي كانت عناصر النظام السابق تخطط للقيام به، فقد كشفت على لسان متحدثها وجدي صالح عن مخطط لتنفيذه داخل المسيرة السلمية، وربما في أماكن غير متعلقة بها؛ فقد أشار إلى أن المخطط شمل إدخال عناصر من النظام البائد للخرطوم قادمين من بعض الولايات، غير أن الشرطة قامت بعمليات مداهمات في الساعات الأولى

 

نقل موقعا التواصل الإلكتروني (فيسبوك وتويتر) الكثير من الفيديوهات التي تعرّض فيها عدد من الناس للاعتداء الجسدي واللفظي وقذف سياراتهم بالحجارة وتهشيمها، بجانب نهب أموالهم وهواتفهم النقالة، على يد مجموعات تحمل أسلحة بيضاء تنتشر وسط المتظاهرين، في غياب تام للأجهزة النظامية.

 

التقى عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي بوفد مبادرة الأجندة النسوية لمسار التفاوض القادم في جوبا وذلك في إطار تعزيز مشاركة النساء في مفاوضات السلام القادمة

 

تعاني المرأة في أرجاء المعمورة من مشكلات عديدة، ومظالم متنوعة تقع عليها بوصفها امرأة، وبعضها تقع عليها باعتبارها إنساناً يعيش تحت ظل الحضارة الغربية المنحرفة، ويحدث خلط متعمد يُتخذ أداة لإخراج ما تبقى من أحكام الإسلام المتعلقة بالمرأة من حياة المسلمين، وإعادة ملئها من مستنقع الحضارة الغربية الآسن. فسعي النساء لتوفير العيش الكريم، وتعرضهن للتحرش، وملاحقة السلطات لصاحبات الأعمال الشريفة، ومسألة صحة الأمومة والطفولة، وجرائم القتل والاغتصاب، وانعدام رعاية شئون المرأة؛ كل هذا إنما هو لمحة عن مشكلات المرأة، فما هو العلاج الذي قدمته الحضارة المهيمنة، الحضارة الغربية؟

الأربعاء, 03 آذار/مارس 2021 00:15

فضائل الخلافة ومحاسنها

مما لا شك فيه أن رسول الله ﷺ قد طبق الإسلام عملياً، وكذلك خلفاؤه الراشدون ثم من أتى بعدهم حتى الخلافة العثمانية، إذ إن المسلمين لم يعرفوا عيشاً لا خليفة لهم فيه، وكانوا يبايعون الخليفة، فيطبَّق عليهم شرع ربهم وتوزع عليهم أعطيات بيت المال، ويشاهدون الجيش وهو يتحرك للجهاد لتبليغ

 

بفخر واعتزاز غريبين، دوّن وزير الشؤون الدينية السوداني، نصر الدين مفرح على صفحته على الفيسبوك الآتي: "أحبتي اجتمعت اليوم إسفيرياً مع مفوضية الحريات الدينية في الولايات المتحدة الأمريكية، ووضعنا بين أيديهم التطور الذي أحرزته الحكومة الانتقالية في هذا الملف، ووضع الإصلاحات والتعديلات التي

 

عقدت ورش بين الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية شمال إنفاذا للاتفاق الذي توصل إليه رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، ورئيس الحركة الشعبية عبد العزيز الحلو في أديس أبابا، والذي نص على نقاش غير رسمي لقضية علاقة الدين بالدولة

الصفحة 1 من 5