الأستاذ إبراهيم محمد (مشرف)

الأستاذ إبراهيم محمد (مشرف)

البريد الإلكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

 

كان رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان- رجل أمريكا- قد أعلن عن حل مجلس السيادة ومجلس الوزراء، كما أعلن حالة الطوارئ في البلاد، واعتقل رئيس الوزراء عبد الله حمدوك- رجل بريطانيا- في 25 من تشرين

 

يشهد السودان منذ مجيء الحكومة الانتقالية صراعاً وتراشقاً بين المكونين المدني والعسكري، وصل ذروته مؤخراً، ففي يوم الأحد 26/9/2021م علقت جميع الاجتماعات بين المكونين عقب المحاولة الانقلابية الفاشلة التي أبرزت الصراع، وكشفت حقيقة عدم الانسجام بينهما، هذا الانقلاب قصد منه جس نبض الشارع، إلى أي مدى سيقبل بحكم العسكر، خاصة وأن الأوضاع الأمنية هشة والأوضاع الاقتصادية متردية

 

أعلن والي غرب دارفور محمد عبد الله الدومة ارتفاع حصيلة ضحايا الاشتباكات القبلية بالولاية إلى 132 قتيلا و208 جريحا. وقال في مؤتمر صحفي اليوم "وصل عدد القتلى إلى 132 وجرح 208 أشخاص حتى اليوم الخامس من الاشتباكات في مدينة الجنينة"، مضيفا "الهجوم كان كبيرا على مدينة الجنينة ومورس القتل وتم جرح وسحل المواطنين، ولم تصل قوات من خارج الولاية". (سبوتنيك).

 

بدأت أزمة الخبز في السودان منذ ثمانينات القرن الماضي، وذلك عندما تدخل صندوق النقد الدولي فيها، بسياساته الاستعمارية، التي غير بها مفهوم ثقافة التغذية، وذلك بجعل القمح هو الغذاء الرئيسي 

أصدرت وزارة الطاقة والتعدين في الحكومة الانتقالية في السودان، سعراً جديداً لوقود البنزين سمته بالتجاري، بواقع 28 جنيهاً للتر الواحد، ليصبح سعر الجالون 126 جنيهاً بزيادة قرابة أربعة أضعاف عن السعر الحالي